تونس تقترب من مصير العرب في المونديال وتخسر بنتيجة مذلة أمام بلجيكا

تونس تقترب من مصير العرب في المونديال وتخسر بنتيجة مذلة أمام بلجيكا

كتب - رائد سمير:

هزيمة ثقيلة جديدة تعرض لها منتخب عربي في بطولة كأس العالم الجارية حالياً بروسيا، وذلك بعد خسارة المنتخب التونسي بخمسة أهداف مقابل هدفين أمام المنتخب البلجيكي في إطار ثاني مبارياتهما ببطولة المونديال.

وتأكد تأهل المنتخب البلجيكي للدور التالي مستفيداً من فوزه السابق على المنتخب البنمي بثلاثية نظيفة، فيما ودع المنتخب التونسي كأس العالم إكلنيكياً بعد تلقيه ثاني الهزائم إثر الخسارة السابقة أمام المنتخب الإنجليزي بهدفين لهدف.

ونجح المنتخب البلجيكي في إحراز الهدف الأول بعد مرور 7 دقائق على صافرة بداية اللقاء من ركلة جزاء نفذها النجم الأبرز، إيدين هازارد، قبل أن يُضيف اللاعب روميلو لوكاكو الهدف الثاني في الدقيقة 16 بعد إنفراده التام بالحارس فاروق بن مصطفى.

المنتخب التونسي نجح في تقليص الفارق واستعادة بصيص من الأمل بعدما تمكن اللاعب ديلان برون من إحراز هدف تقليص الفارق في الدقيقة 18 من رأسية قوية سكنت شباك الحارس ثيبو كورتورا، كأول هدف يتلقاه المنتخب البلجيكي في بطولة كأس العالم الجاري حاليًا بروسيا.

وقبل لحظات من نهاية الشوط الأول تمكن اللاعب روميلو لوكاكاو من إحراز الهدف الثالث للمنتخب البلجيكي بعد خطأ فادح من الظهير الأيسر علي معلول تحصل من خلالها اللاعب توماس ميونيه أن يمرر الكرة للوكاكو الذي وضعها في الشباك بكل سهولة.

ومع بداية الشوط الثاني استمر ضغط المنتخب البلجيكي على نسور قرطاج ليتمكن اللاعب إيدين هازارد في الدقيقة 51 بعد مرواغة لدفاعات المنتخب التونسي والحارس فاروق بن مصطفى.

وفضل روبيرتو مارتينيز إراحة بعض نجومه بعد الهدف الرابع حيث أخرج كلاً من روميلو لوكاكو وإيدين هازارد وديريس ميرتينز، إلا أنه استمر تلاعب المنتخب البلجيكي بلاعبو نسور قرطاج، حيث أضاع الشياطين الحمر عدة أهداف محققة.

وفي الدقيقتين الأخيرتين تمكن اللاعب ميشي باتشواي من إحراز الهدف الخامس لمنتخب بلاده، قبل أن يرد سريعاً وهبي الخزري بهدف ثاني حافظ قليلاً على ماء الوجه.

 

X